اليوتيبر المصري أحمد حسن.. يرد على شائعات الفتاة التي انتشرت مؤخراً

الأخبار I فن ومشاهير

رد اليوتيوبر المصري أحمد حسن على الضجة الكبيرة التي أثارها مقطع فيديو قصير على مواقع التواصل الاجتماعي، ظهرت خلاله فتاة تدعى سما.

واتهمت الفتاة اليوتيوبر الشهير أحمد حسن، بتحرشه اللفظي بها، ومحاولة استدراجها للقيام بعلاقة غير شرعية.

 

 

 

 

 

 

 

ونفى أحمد حسن التهم الموجهة إليه من سما، مستدلا ببعض الأخطاء التي سقطت فيها الفتاة من بينها علامة التوثيق، قائلا: "البنت دي عاوزة تتشهر، وعاوز تجمع متابعين، طبعا تتكلم على أحمد حسن وزينب عشان تعمل حملة، والشات ملعوب فيه لأن علامة التوثيق ظاهرة جوه الشات، متخلوش حد يضحك عليكم ويشتغلكم، هي عاوزة تتشهر وتتنجم على حسابي وحساب زوجتي وبنتي، حسبي الله ونعم الوكيل".

وافتتح أحمد حسن وزوجته زينب، مقطع الفيديو الذي رد فيه على تهمة التحرش، بعرض رسائل من هاتفه المحمول، وصلت إلى حسابه على إنستغرام من الحساب الموثق للمطربة العالمية سيلينا غوميز وأخرى من صديقها السابق جاستن بيبر.

وأوضح أحمد حسن من خلال الرسائل التي ظهرت بصورة "مقلوبة" وكأنها تُعرض في مرآة، أن سيلينا غوميز طلبت منه الانفصال عن زوجته زينب ليرتبط بها، وأنها تعلمت اللغة العربية من أجله.

أكد أحمد حسن أن كل هذه المحادثات غير صحيحة، وأنه لفقها ليستشهد بها في الرد على اتهامه بالتحرش من قبل اليوتيوبر سما محمد التي هاجمته.

وأكد أحمد حسن وزينب، أن حسن لم يتحرش بهذه الفتاة، معبراً عن مفاجأته من الأمر، حيث كان الثنائي منشغلاً بالاحتفال بعيد ميلاد ابنتهما أيلن في نفس اليوم.

تابع احمد حسن نافياً اتهامه بالتحرش، أن توقيت إرسال الرسالة عبر إنستغرام كان في الساعة السادسة مساءً، وطلب منها بحسب الرسالة أن تتحدث معه عبر واتساب.

قال حسن إن توقيت إرسال رسالة الواتساب بينه وبين سما محمد كان في الرابعة مساءً، فكيف سبق توقيت رسالة الواتساب توقيت رسالة إنستغرام، بالرغم من أنه من المفترض أن يحدث العكس؟.