ليس تناول الطعام.. تعرف على السبب الرئيسي للسمنة والذي يجهله الكثير

الأخبار I منوعات

يعتقد الكثير أن زيادة الوزن سببه الرئيسي هو تناول الطعام بكثرة غير أن دراسات جديدة أثبتت عكس ذلك.

وكشفت دراسة جديدة أن الإفراط في تناول الطعام ليست السبب الرئيسي للسمنة، وأوضح العلماء أن الطعام منخفض الجودة، ولا سيما الكربوهيدرات المصنعة، هي السبب الحقيقى لزيادة الوزن، بحسب شبكة "sky news" الأمريكية.

 

 

 

 

 

 

 

وقد تم نشر هذه الورقة البحثية التى تشرح أسباب السمنة في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، حيث ربط العلماء السمنة باستهلاك الأطعمة منخفضة الجودة والكربوهيدرات المصنعة.

وقال المؤلف الرئيسي الدكتور ديفيد لودفيج، اختصاصي الغدد الصماء في مستشفى بوسطن للأطفال والأستاذ بكلية الطب بجامعة هارفارد، أنه "خلال طفرة النمو للمراهقين، على سبيل المثال، قد يزيد المراهقون من تناول الطعام بمقدار 1000 سعرة حرارية في اليوم ولكن هل الإفراط في تناول الطعام يسبب طفرة في النمو، أم أن طفرة النمو تجعل المراهق يشعر بالجوع ويحدث الإفراط في تناول الطعام؟"

ألقى العلماء اللوم في وباء السمنة على "الأنماط الغذائية الحديثة التي تتميز بالاستهلاك المفرط للأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر في الدم: على وجه الخصوص ، الكربوهيدرات المصنعة سريعة الهضم "هذه الأطعمة تسبب استجابات هرمونية تغير بشكل جذري عملية الأيض وحرق الدهون لدينا، وتؤدي إلى تخزين الدهون ، وزيادة الوزن ، والسمنة".

وأوضح العلماء أنه عندما نأكل الكربوهيدرات المعالجة بشكل كبير، يزيد الجسم من إفراز الأنسولين ويثبط إفراز الجلوكاجون، وهذا بدوره يرسل إشارات للخلايا الدهنية لتخزين المزيد من السعرات الحرارية، مما يترك سعرات حرارية أقل لتغذية العضلات والأنسجة النشطة الأخرى.

وتابعوا "يدرك الدماغ أن الجسم لا يحصل على طاقة كافية ، وهذا بدوره يؤدي إلى الشعور بالجوع بالإضافة إلى ذلك ، قد يتباطأ التمثيل الغذائي في محاولة الجسم للحفاظ على الوقود. وبالتالي، فإننا نميل إلى البقاء جائعين، حتى نستمر في اكتساب الدهون الزائدة ".

واقترح العلماء أنه بدلاً من حث الناس على تناول كميات أقل من الطعام، وهي استراتيجية لا تعمل على المدى الطويل، يمكن اتباع مسارًا آخر يركز أكثر على ما نأكله.

وفقًا للدكتور لودفيج، فإن "تقليل استهلاك الكربوهيدرات سريعة الهضم التي غمرت الإمدادات الغذائية خلال عصر النظام الغذائي منخفض الدهون يقلل الدافع الأساسي لتخزين الدهون في الجسم ، و "نتيجة لذلك ، قد يفقد الناس الوزن مع جوع أقل ومعاناة أقل."

وبحسب الإحصائيات تؤثر السمنة على أكثر من 40٪ من البالغين الأمريكيين، وفقًا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، و 28٪ من البالغين في إنجلترا، وفقًا لمسح الصحة لإنجلترا عام 2019 وهذا يعرض نسبة كبيرة من الأشخاص لخطر أكبر للإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري من النوع الثاني وأنواع معينة من السرطان.

تشير بيانات NHS إلى أن أكثر من 11000 حالة دخول إلى المستشفيات خلال 2018-2019 تُعزى بشكل مباشر إلى السمنة - وأن حالات الدخول التي كانت السمنة عاملاً فيها كانت أكثر احتمالًا بنحو مرتين ونصف في المناطق الأكثر حرمانًا مقارنة بالمناطق الأقل حرمانًا.

المصدر : Sky news